الجمعة 22 افريل 2022 نظمت وزارة تكنولوجيات الإتصال ورشة عمل حول المشروع الوطني لتركيز الهوية الرقمية عبر الهاتف الجوال، وذلك تحت إشراف وزير تكنولوجيات الاتصال، السيد نزار بن ناجي. وتمثل الهوية الرقمية ركيزة من ركائز الإستراتيجية الوطنية الرقمية، إذ تمكن من توحيد وتبسيط طريقة الولوج إلى بوابات الخدمات الإلكترونية الحكومية وتمكين المواطن من آليات الإمضاء الإلكتروني. وتخول هذه الآلية الجديدة التخلي التدريجي عن الخدمات الإدارية الكلاسيكية على غرار التعريف بالإمضاء و النسخ المطابقة للأصل و غيرها من المعاملات و الخدمات الورقية وقد شارك في هذه الورشة كل من مشغلي الاتصالات والمركز الوطني للإعلامية والوكالة الوطنية للمصادقة الإلكترونية والوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية، وعدد من الخبراء في المجال من القطاع العام والخاص، وبحضور خبراء من دولة إستونيا لإستعراض التجربة الإستونية الرائدة عالميا في المجال. #MobileID