تعلم وزارة الصناعة والمناجم والطاقة أن انفجارا وقع في حدود الساعة الثالثة والنصف صباحا على مستوى الفرن الكهربائي عدد 1 المخصص لإذابة الخردة بالشركة التونسية لصناعة الحديد " الفولاذ" الكائنة بمنزل بورقيبة بولاية بنزرت.وأسفر هذا الحادث عن إصابات خفيفة لستة أشخاص كما خلّف أضرارا مادية لهيكلة الفرن.هذا وقد تلقى المصابون الخمسة الإسعافات اللازمة وتم السماح لهم بمغادرة المستشفى في حين تم نقل المصاب السادس إلى مستشفى الحروق البليغة بولاية بن عروس بعد إصابته بحروق من الدرجة الثانية على مستوى أصابع إحدى اليدين والساقين.وتحولت وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة السيدة نائلة نويرة القنجي إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس حيث عاينت الإصابة واطمأننت على صحة العامل المصاب وتأكدت من تلقيه الإسعافات اللازمة علما وأنه سيغادر المستشفى مساء اليوم.هذا وتتابع مصالح الوزارة عن كثب هذه الحادثة وقد تم تكليف فريق عمل للتحول مباشرة على عين المكان لمزيد التحري عن ملابسات الحادثة وذلك بالتنسيق مع إدارة الشركة.